تهدف الحكومة إلى تسهيل الطريق أمام المستثمرين الأجانب ولكن بشرط أن يكون لديهم خيار الجنسية التركية من خلال الاستثمار في العقارات بمبلغ 250 ألف دولار. وقد تم الحصول على هذا المبلغ بعد بعض التخفيضات.

هناك محادثات حول حقيقة أن وزارة الداخلية التركية قد أعلنت أنها ستفتح مكاتب معينة لمساعدة المستثمرين الأجانب ، وتخفيض خطة مدة الإقامة طويلة الأمد وكسب الجنسية التركية. وكما تهدف إلى تسهيل الطريق للمستثمرين الأجانب.

هبوط في العملة وارتفاع في الاستثمار

بسبب الانخفاض المذهل في الحد الأدنى للاستثمار إلى 250،000 دولار ، فإن الليرة التركية تنخفض إلى حوالي 45 بالمائة عن قيمتها الفعلية السابقة. منذ أن انخفضت قيمة الليرة بشكل كبير ، رفعت تركيا السوق لمشتريها من الصين والولايات المتحدة الأمريكية الذين كان لديهم ممتلكات تركية لبعض الوقت. من المعروف أن الربح العقاري يكون أكبر قيمة من أي الربح في أي استثمار آخر في تركيا. الهدف هو تعزيز سوق العقارات المتعثرة.

سيتمكن أي شخص اختار العيش في تركيا من التمتع بنمط حياة أكثر راحة ومتنوع لهم و لأموالهم بسبب التسهيلات ونوعية الحياة الأفضل. تعتقد الحكومة أن الاستثمار لا يزال رهانا آمنا عندما يتعلق الأمر بتركيا.

الاستثمار – خيار ثابت

يمثل موقع تركيا بوابة للشرق الأوسط وآسيا وأوروبا وشمال إفريقيا مما يجعلها هدفًا قويًا للاستثمارات التجارية بالإضافة إلى أحد المواقع السياحية المختارة. تجعل السياحة والموقع من تركيا مكانًا قيِّماً للقيام بالاستثمارات. ومع ذلك ، يعتقد أن العقارات التركية هي من الماسة في تاج الاقتصاد. على مر السنين ازداد عدد المنازل التي تباع ، وبالتالي تفوق على معظم الأسواق الأخرى في العالم. لدى الخبراء نظرة بأن تركيا هي بلد متعلم ومهني وهي بلد مثالي لأصحاب الطبقة الوسطى الباحثين عن الاستثمار العقاري. تهدف أحدث التدابير التي اتخذتها الحكومة إلى الحفاظ على سجل حافل بالدول ، كما أن صناع القرار إيجابيون بشأن نهجهم.

فيما يلي بعض الشروط للجنسية التركية عن طريق الاستثمار

  • يمكن للمستثمرين اختيار استثمار رأس المال الثابت بمبلغ 500،000 دولار للحصول على الجنسية.

  • يستطيع المستثمرون الأجانب شراء عقارات بقيمة 250 ألف دولار ، والتي يجب ألا يبيعوها للسنوات الثلاث المقبلة.

  • تحولت متطلبات الودائع الآن إلى 500،000 دولار من 300،000 دولار.

  • يجب أن تبقى الأموال في مكانها لمدة ثلاث سنوات.

  • إذا كان بإمكان أجنبي أن يخلق وظائف لما لا يقل عن 50 شخصًا تركياً، فإنهم مؤهلون للحصول على الجنسية.

 

الآن نحن نعلم أن أحدث سلسلة من التدابير التي اتخذتها الحكومة التركية هي تمهيد الطريق للمستثمرين الأجانب للعيش والاستثمار في تركيا بكل ثقة وراحة. قامت الحكومة ببطء بجعل العملية الكترونياً عبر الحاسةب لتسهيل التحقق من المعلومات المطلوبة وإجراء المواعيد من أجل تخفيف معظم إجراءات الطلب.

في المرة القادمة إذا كنت تقوم بالاستثمار فأنت تعرف أين تستثمر ، وأي مكان سوف يجني فوائد استثماراتك العقارية في المستقبل.

تحميل مع ملف Word
الجنسية التركية عن طريق الاستثمار العقاري